+صور: “إيبيروسطار” الاسبانية تعيد فتح وحدتها الفندقية بأكادير بشكل راقي وجداب، بعد 6 أشهر من الأشغال المتواصلة.

أعادت مجموعة “إيبيروسطار” الاسبانية فتح وحدتها الفندقية بأكادير، بشكل راقي وجداب، بعد 6 أشهر من الأشغال المتواصلة.

و أعلن مسؤول بالمجموعة، خلال حفل افتتاح هذه الوحدة، أن تجديد هذه الأخيرة يندرج في إطار برنامج طموح تم إطلاقه منذ ست سنوات من أجل عصرنة مجموع الفنادق التابعة للمجموعة ، مشيرا إلى أنه تم تخصيص غلاف مالي استثماري بقيمة 800 مليون أورو لتنفيذ هذا البرنامج ، والذي يقضي بتجديد مختلف الوحدات الفندقية التابعة للمجموعة وذلك في أفق سنة 2022.
وتمتاز هذه الوحدة الفندقية التي تم تجديدها بعد تدشينها لأول مرة سنة 2003 ، بكونها تطل على شاطئ مدينة أكادير ، وتضم 470 غرفة وجناحا للإيواء ، إضافة إلى فضاءات ومرافق مختلفة للإطعام والتنشيط والترفيه والرياضة.

وأكدت السيدة أم هاني الساعف عن مجموعة “أيبيروسطار المغرب ” أن عملية تجديد هذه الوحدة الفندقية تأتي لتؤكد الرغبة التي تحذو المجموعة لإبراز تميزها في مجال الخدمات السياحية والتي تنبني على التجديد والتفوق والاستدامة ، مشيرة إلى أن هذه الوحدة تعتمد خدمة “الكل مؤدى عنه ” (أول أنكليزيف)، وتحقق معدل ملء يصل نسبة 90 في المائة.

يذكر سلسلة “إيبيروسطار” التي تتخذ من بالما دي مايوركا في إسبانيا مقرا لها ، تتواجد بالمغرب في كل من مدينتي مراكش والسعيدية إلى جانب أكادير . أما على الصعيد العالمي فهي تتواجد في 35 دولة ، وتشغل أزيد من 28 ألف مستخدم ، كما تستقبل سنويا حوالي 8 ملايين سائح.

تعليقات
Loading...