عاجل : إطلاق سراح رفيق بوبكر، وتخفيف العقوبة السجنية ل “مي نعيمة”

أكادير24 | Agadir24

إطلاق سراح الممثل المغربي رفيق بوبكر

تم قبيل قليل من زوال اليوم الأربعاء 27 ماي 2020، إطلاق سراح الممثل المغربي رفيق بوبكر، و متابعته  في حالة سراح، وكفالة قدرها خمسة آلاف درهم، وذلك من أجل الإساءة إلى الدين الإسلامي، وخرق إجراءات الحجر الصحي.

وكان مقطع فيديو قاد الممثل رفيق بوبكر إلى مقر الفرقة الجنائية بالشرطة القضائية بالدار البيضاء عشية يوم أمس الثلاثاء.

وذكرت مصادر اعلامية متطابقة، أن الممثل المغربي رفيق بوبكر تم التحقيق معه بناء على شكايات مواطنين مغاربة توصلت بها النيابة العامة والشرطة على خلفية ما ورد في فيديو تم تداوله بشكل كبير في مواقع التواصل الاجتماعي يستهزئ من خلاله بشعائر الدين الإسلامي بعبارات “نابية”، بعدما وصف المسجد والمحراب والإمام بنعوت مشينة، الأمر الذي أجدد غضب رواد الفضاء الأزرق.

وفي سياق متصل، تخفيف العقوبة السجنية ل “مي نعيمة”، حيث قررت محكمة الاستئناف، تخفيض الحكم الصادر في حق اليوتوبر المعروفة من سنة سجنا نافذا إلى ثلاثة أشهر، حيث من المتوقع أن تغادر السجن بعد 20 يوما.

هذا ، وسبق أن توبعت اليوتوبرز البالغة من العمر 48 سنة، بتهم نشر محتويات زائفة بواسطة الأنظمة المعلوماتية، والامتناع عن تنفيذ أشغال أمرت بها السلطة العامة.

يذكر أن سلطات مدينة فاس كانت قد اعتقلت “مي نعيمة”، يوم 21 مارس 2019، بعد نشرها فيديو تنفي فيه وجود وباء كورونا المستجد، مؤكدة أنها لن تمتثل لتدابير الحجر الصحي المفروضة من طرف السلطة، وستواصل حياتها بشكل عادي.

للإشارة فقط، سبق و أن أدينت “مي نعيمة” بسنة سجن نافدا يوم 17 من شهر أبريل 2020 المنصرم .

تعليقات
Loading...