أيوب الركيبي موهبة كروية من أكادير تتألق في سماء ملاعب بلجيكا، لكن دون أية التفاتة من الإدارة التقنية للنخبة الوطنية.

أكادير24

سطع نجم اللاعب أيوب الركبيى ابن حي القدس بأكادير، في سماء ملاعب كرة القدم داخل القاعة بالديار البلجيكية..

اللاعب الركيبي ذو 19 ربيعا، سبق و أن حل ببلجيكا سنة 2014 و يلعب الان بفريق شاغ لغوى لكرة القدم داخل القاعة بالقسم الأول كمهاجم، وسجل أزيد من 20 هدفا لحد الآن، وهو فى تألق مستمر، فأصبح بهذا التألق يدق باب المنتخب المغربي لكرة القدم لكن أن يلقى أية التفاتة من الادارة التقنية للنخبة الوطنية.

فهل من التفاتة لهذه الموهبة الصاعدة، أم أن مسؤولي كرة القدم سيغمضون عيونهم حتى يفلت من بين أيديهم كما فلت السابقون، و الذين تألقوا مع منتخبات أجنبية غير منتخب بلادهم، في وقت يتم فيه استدعاء لاعبين من عائلات من هو قريب من الادارة التقنية ومنهم من يلعب كرة القدم الشاطئية.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: