أكادير : والد رجل الأمن مصطفى بلحارتي في ذمة الله.

أكادير24

 

“يا أيتها النفس المطمئنة إرجعي إلى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي وأدخلي جنتي”
بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره يتقدم أصدقاء وزملاء عنصر الأمن بالمنطقة السياحية مصطفى بالحارتي بخـالص العزاء والمواساة، اليه وإلى عائلته ، في وفاة ابيه المغفور له بإذن الله ، سائلين الله سبحانه وتعالى أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته وأن يتقبله في الفردوس الأعلى مع النبيين والصديقين .والشهداء وحسن أولئك رفيقاً، ونسأل الله تعالى أن يرزق عائلته الصبر و السلوان، إنه سميع مجيب وبالاستجـابة جدير، وإنا لله وإنا إليه راجعون.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: