أكادير: الغموض يكتنف إصابة السائحة الإيطالية بكورونا، ومدير المصحة يخرج عن صمته

أكادير24 | Agadir24

خرج مدير المصحة الخاصة التي كانت تعالج فيها السائحة الإيطالية التي تم تشخيص إصابتها بفيروس كورونا مباشرة بعد وصولها لبلدها، بتسجيل صوتي يحكي فيه تفاصيل القضية التي أثارت الكثير من الجدل بمدينة أكادير.

وحسب تصريح المسؤول الطبي، فإن التحليلات التي خضعت لها السائحة في إيطاليا يكتنها الغموض على إعتبار أن النتائج كانت تؤكد أن المريضة مصابة نوعا ما بفيوس كورونا “faiblement positif” متسائلا عن معنى هذه النتيجة، وعن الطريقة التي إعتمد عليها المختبر الذي أجرى التحليلات.

وكانت مصادر موثوقة قد أكدت لأكادير24، أن السائحة الايطالية ادخلت الى احدى المصحات الخاصة بمدينة اكادير يوم 8 ابريل الجاري، وقضت بها 18 يوما كانت تعاني من المرض الخبيث بالمعدة قبل نقلها أول امس عبر طائرة طبية خاصة إلى ايطاليا، وبعد وصولها قامت بالتحليل الاول يوم أمس السبت حول فيروس كورونا وتم بالفعل تاكيد اصابتها بالفيروس المستجد في انتظار تحليل ثاني للتاكيد النهائي صباح اليوم الأحد 26 أبريل الجاري حسب مصدر طبي.

وخلال الفترة التي قضتها بالمصحة الخاصة بأكادير، خضعت السائحة الايطالية لعدد من الفحوصات والتحليلات التي اكدت اصابتها بالمرض الخبيث بالمعدة بعد تشخيص حالتها من طرف 5 اطباء بالمصحة المذكورة، بالاضافة لفريق كوفيد الذي استدعته المصحة الخاصة والذي قام بدوره بتحاليل كوفيد و كانت سلبية.

وأضاف ذات المصادر، أن أطقم المصحة الخاصة الذين خالطتهم الايطالية لازيد من 18 يوما كلهم في صحة جيدة الى حدود كتابة هذه الاسطر ولم تظهر عليهم اية اعراض متعلقة بالفيروس.

وللاشارة فزوج السيدة المريضة الذي فضل البقاء في المغرب وهو في صحة جيدة ولا يعاني من اي مضاعفات صحية، قضى رفقة زوجته اكثر من ستة اشهر بالمملكة وكانوا قادمين اليها عبر سيارة “كاراڤان كار ”.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: