الجريدة الإلكترونية الأولى في الجنوب

أعمال شغب وحوادث خطيرة في مهرجان للتبوريدة ترسل فرسانا إلى المستشفى (+صور)

أكادير24 | Agadir24

 

شهدت فعاليات موسم مولاي عبد الله أمغار، التي انطلقت الجمعة الماضي بالجماعة القروية مولاي عبد الله بإقليم الجديدة، أعمال شغب وحوادث خطيرة، نقل على إثرها بعض الفرسان إلى المستشفى.

في هذا السياق، سجلت مسابقات الموسم سقوط عدة مشاركين في التبوريدة من على فرسانهم، حيث أصيبوا بجروح متفاوتة الخطورة، تم نقلهم على إثرها إلى المستشفى من أجل تلقي العلاجات الضرورية.

وإلى جانب ذلك، تم تسجيل أعمال شغب خطيرة في صفوف الجماهير التي حجت إلى الموسم، حيث رمى بعض الأشخاص بشهب اصطناعية وسط الحلبة التي تنظم فيها مسابقة التبوريدة، ما أدى إلى اندلاع النيران وخلق البلبلة والفوضى في صفوف الحاضرين.

واضطرت عناصر السلطة المحلية التي كانت حاضرة بعين المكان للتدخل من أجل استتباب الأمن والاستقرار، خاصة في ظل اندلاع مواجهات بين الجماهير، الذين ادعى بعضهم تعرضه للسرقة.

أما بخصوص الفرسان الذين نقلوا إلى المستشفى، فقد أكدت مصادر محلية أن حالتهم مستقرة، بعدما خضعوا للعلاجات التي يستدعيها وضعهم الصحي.

وتجدر الإشارة إلى أن فعاليات نسخة هذه السنة من موسم مولاي عبد الله أمغار، تمتد إلى غاية يوم غد 12 غشت الجاري.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.