وفاة خادمة أكادير بعد حادث تعديب شنيع بالسعودية وسط مطالب بفتح تحقيق في النازلة.

أكادير24

 

لقيت وفاة خادمة سابقا بأكادير حتفها بعد حادث تعديب شنيع بالسعودية وسط مطالب بفتح تحقيق في النازلة.

وذكرت مصادر اعلامية، أن الهالكة التي كانت تبلغ قيد حياتها من العمر 42 سنة، لقيت حتفها بعد التعذيب الذي كانت تعاني منه بالسعودية، و أوضحت ذات المصادر، بأن الضحية سبق و أن انتقلت إلى العمل بالسعودية من أجل التكفل بطفلة من ذوي الاحتياجات الخاصة والتي تبلغ من العمر 17 سنة، مشيرة بأنها سبق و أن أخبرت شقيقتها بالمغرب، أنها كانت تتعرض للتعذيب، وسوء المعاملة بعد رفضها القيام بأشغال إضافية.

هذا، وطالبت علئلة الضحية بفتح تحقيق معمق و اجراء طبي للكشف عن ملابسات وفاة النازلة.

Loading...
%d مدونون معجبون بهذه: