وفاة “الشيشاوي” غرقا داخل صهريج مائي بضيعة فلاحية باشتوكة أيت باها في مشهد مأساوي.

أكادير24
لقظ شاب ينحذر من منطقة شيشاوة آخر أنفاسه غرقا داخل صهريج مائي بضيعة فلاحية بدوار “أولاد ميمون” جماعة سيدي بيبي إقليم اشتوكة أيت بها.

الحادث المأساوي الذي وقع يوم أمس الجمعة،جاء بعدما عمد الهالك الذي كان يبلغ من العمر قيد حياته 27 سنة، إلى السباحة في صهريج مائي مخصص للسقي، بسبب الحرارة التي تعرفها المنطقة، لكنه سرعان ما تعرض للغرق بحكم عدم معرفة بأساليب السباحة.
هذا، و مباشرة بعد وقوع الحادث، تم ربط الاتصال بعناصر السلطة المحلية و الدرك الملكي والوقاية المدنية، و الذين حضروا على التو بمسرح وقوع الحادث، حيث قام رجال الوقاية المدنية بمحاولة إنقاد الضحية من الموت، لكن دون جدوى ليفارق الحياة في مشهد مأساوي، في الوقت الذي تم فيه فتح تحقيق في النازلة، ونقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات.

تعليقات
Loading...