وجه نسائي يقود سفينة التقدم و الإشتراكية بتزنيت، وسط الحديث عن سحب البساط من تحت أرجل إقليمية الكتاب الاقليمي.

أكادير24 | Agadir24

وجه نسائي يقود سفينة التقدم و الإشتراكية بتزنيت، وسط الحديث عن سحب البساط من تحت أرجل إقليمية الكتاب الاقليمي.

علمت أكادير24 من مصادرها الخاصة، بأنه تم تكليف خديجة أروهال للقيام بجميع مهام الكتابة الإقليمية لحزب التقدم و الاشتراكية بإقليم تزنيت، مع تكوين لجنة مؤقتة للقيام بمهام المكتب الإقليمي مكونة من : حنان عدباوي، عبداللطيف أعمو، إبراهيم سفيني، جمال أبحمان ،الطيب نافع وخالد عقلي

هذا، و يأتي هذا التغيير الذي طال إقليمية الكتاب بعاصمة الفضة، لسحب البساط من تحت أرجل الكتابة الإقليمية الحالية المنتهية ولايتها، دون تجديد المكتب لحدود اللحظة .

إلى ذلك، يراهن رفاق بن عبد الله من خلال هذه الخطوة، حسب مضمون المراسلة التي توصلت أكادير24 بنسخة منها، استكمال التدابير المتخذة  لتجديد هياكل الفرع الإقليمي لحزب التقدم و الاشتراكية تيزنيت ، والمندرج في إطار التصور الشامل للقضايا التنظيمية و الانتخابية المعتمد من قبل المكتب السياسي ، واستحضارا للمهام النضالية المطروحة على الحزب استعدادا للاستحقاقات التنظيمية والانتخابية المقبلة.

تعليقات
Loading...