هاشتاغ “خلّيه يصدّي” .. هكذا احتج مغاربة العالم ضد الغلاء المهول لأسعار الرحلات

أكادير24 | Agadir24

احتج مغاربة العام ضد الغلاء المهول لأسعار الرحلات الجوية والبحرية عبر إطلاقهم هاشتاغ “خلّيه يصدّي”، عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وتأتي هذه الخطوة بعد إعلان الحكومة إعادة فتح المغرب حدوده مع عدد من دول العالم اعتبارا من 15 من شهر يونيو الجاري، وهو ما أعقبه ارتفاع صاروخي في أسعار الرحلات الجوية والبحرية.

هذا، واعتبر مغاربة العالم ارتفاع أسعار السفر مضاربة واستغلالا لظروف الجائحة من أجل تعويض قطاع النقل الجوي والبحري ما طاله من خسائر خلال الفترة الماضية بسبب إجراءات الإغلاق التي سنتها الحكومة المغربية لمنع تفشي فيروس كورونا.

ولعل أكثر المتضررين من الوضع هم أولائك المكونة أسرهم من 4 أفراد أو أكثر، حيث سيتجاوز سعر الرحلة بحرا، مع السيارة، 4000 يورو، وهو مبلغ يمكن أن يقضي به هؤلاء عطلة في أوروبا لمدة أسبوع على متن باخرة فاخرة، عوضا عن دخول الوطن، كما ذكر أحدهم في تعليقه على الواقعة على موقع “فيسبوك”.

ونتيجة لذلك، تناقل عدد من الناشطين والصحفيين المقيمين بالخارج هاشتاغ “خلّيه يصدّي”، للتعبير عن احتجاجهم وغضبهم من ارتفاع أسعار الرحلات، والذي سيكلف الكثيرين الامتناع
عن صلة الرحم مع الوطن الأم للعام الثاني على التوالي.

هذا، والتمس المتضررون من هذه المضاربة من السلطات المغربية التدخل لوضع حد لجشع بعض الشركات التي تستغل ظروف الجائحة لتعويض خسائرها على حساب الجالية، وكذا تيسير ظروف زيارتهم الوطن كما عُهد على المغرب من قبل.

تعليقات
Loading...