موت الفجأة يباغت سائق شاحنة تابعة لجماعة أكادير وسط ذهول زملائه في المهنة .

أكادير24 | Agadir24

موت الفجأة يباغت سائق شاحنة تابعة لجماعة أكادير وسط ذهول زملائه في المهنة .

بغت موت الفجأة سائقا أثناء عمله وسط شاحنة تابعة لجماعة أكادير مخصصة لسقي الأشجار والأغراس، يوم أمس الاثنين 18 يناير الجاري بمنطقة تكوين بأكادير .

وذكرت مصادر أكادير 24 بأن الراحل المسمى قيد حياته عبدالله وكريم، توفى بغتة وسط الشاحنة حين كان مرافقه يسقي أشجارا حيث اكتشف الأخير وفاته حين طالبه بالانطلاق بالشاحنة من جديد دون ان يرد عليه ما دفعه الى تحريكه قبل ان يتفاجأ بموته وسط إحساسه بالصدمة.

هذا، ومباشرة بعد وقوع الحادثة، تم ربط الاتصال بالمصالح الجماعية والسلطات المحلية والشرطة القضائية بأكادير، حيث حلت بعين المكان وفتحت تحقيقا في النازلة انتهى بنقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات بمستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير لإجراء التشريح الطبي .

يذكر أن وفاة الفقيد خلفت اسى عميقا في صفوف زملائه في المهنة.

رحم الله الفقيد، و إنا لله وإنا إليه راجعون

تعليقات
Loading...