“إليزابيث وارن” تفجر فضيحة المبالغ الخيالية التي تُنفَق أسبوعيا في إعلانات الحملة الانتخابية للرئيس الأمريكي في مواقع التواصل الاجتماعي

أكادير24

 

فجرت إليزابيث وارن، عضوة مجلس الشيوخ وأحد أبرز المتنافسين على ترشيح الحزب الديمقراطي للانتخابات الرئاسية الأمريكية لعام 2020، موضوعا أثار الكثير من الجدل بأمريكا ، يهم حجم الإنفاق المالي على الإشهارات والإعلانات المصاحبة للحملة الانتخابية للرئيس الحالي دونالد ترمب.

 

وولدت تصريحات العضوة المنافسة للرئيس دولاند ترمب تحقيقات لتقصي الحقائق ااتأكد من مدى صحة مزاعم السيناتورة الديمقراطية وارن بشأن حجم إنفاق حملة ترامب على الإعلان في وسائل التواصل الاجتماعي.

 

وتشير مصادر مقربة من التحقيق أن حملة ترامب قد تكون تنفق مليون دولار في الأسبوع الواحد على إعلانات لصالحه في موقع فيسبوك، بحسب قول عضوة مجلس الشيوخ، إليزابيث وارن.

 

وأكدت معطيات أخرى ،خلال الشهر الماضي، أن حملة ترامب أنفقت حوالي مليون دولار في الأسبوع على الإعلانات، بيد أن هذا الإنفاق قد انخفض في الأسبوع الماضي.

تعليقات
Loading...