مقتل سائق تاكسي ضواحي أكادير يؤجج غضب حقوقيين وسط مطالب بتوفير الأمن والحد من انتشار الجريمة.

أكادير24 | Agadir24

مقتل سائق تاكسي ضواحي أكادير يؤجج غضب حقوقيين وسط مطالب بتوفير الأمن والحد من انتشار الجريمة.

أدان المنتدى المغربي لحقوق الانسان في بيان استنكاري توصل أكادير 24 بنسخة منه، مقتل سائق تاكسي من الصنف الأول بمأذونية بيوكرى، يوم أمس الإثنين 4 يناير الجاري، وذلك في جريمة لم تتضح بعد معالمها ولا الدافع وراءها.

هذا، وطالب المنتدى في ذات البيان الجهات الأمنية بتكثيف الجهود من أجل الحد من مثل هذه الجرائم الخطيرة المهددة لأمن و سلامة المواطنين، والتي يتسبب فيها من وصفهم البيان ب “المتسيبين و البلطجية”.

وفي ذات السياق، نوه المنتدى بمجهودات القيادة الجهوية للدرك الملكي، والتي جندت فرقها بجميع المراكز الترابية التابعة لجهة سوس ماسة، وفي السدود الطرقية الرئيسية للجهة، الأمر الذي عجل بإلقاء القبض على الجاني لتتم محاسبته من طرف العدالة.

يذكر أن جريمة قتل سائق الطاكسي بمأذونية بيوكرى خلفت استياء واسعا في صفوف مهنيي هذا القطاع، والذين وجهوا نداءاتهم للمسؤولين من أجل حمايتهم أثناء تأدية مهامهم، كما طالبوا المصالح الأمنية بمحاربة الجريمة وتوفير الأمن والاستقرار داخل جهة سوس ماسة على وجه العموم أكادير.

تعليقات
Loading...