مركز سوس ماسة للتنمية الثقافية يرد الاعتبار لوجوه تركت بصمات بالمشهد الثقافي و الفني

تندرج أمسية تكريم الرموز الثقافية بجهة سوس ماسة ،في إطار تفعيل الإستراتجية الجهوية للثقافة ،وتنزيلا لبرنامج عمل مركز سوس ماسة للتنمية الثقافية ،للموسم 2018/2019
كان ذلك يوم الجمعة 4 يناير الجاري ،بقاعة ابراهيم الراضي ببلدية أكادير ،حيث تم تسليط الضوء ،على ستة رموز ثقافية وفنية تركت بصمات في المشهد الثقافي بذات الجهة .يتعلق الأمر بالفنانة التشكيلية العصامية ،السعدية سرور ،الممثلة فاطمة بوشان ،و الكاتب والشاعر محمد مستاوي .إضافة إلى الكاتب والمؤلف عبدالله كيكر ،الكتبي شريف حب الله و الرايس ابراهيم أمنتاك ،صانع الآلات الموسيقية الوترية .هذا وتميز هذا اللقاء ،بحضور جمهور عريض ،يمثل مختلف مكونات المجتمع ،الذين ثمنوا هذه الالتفاتة ،لكون المجتمع بحاجة إلى ثقافة الاعتراف .فضلا عن تنظيم معرض للفن التشكيلي، للفنانة السعدية سرور ،و للآلات الموسيقية الأمازيغية ،،من إبداع الفنان ابراهيم أمنتاك ،وفقرات فنية متنوعة،أثثها الفنان المبدع محمد الصوابي المعروف بأمواس وفريد الفلاحي .إلى جنب عبد الغني الفلالي ،وبن المودن مايسترو الرباب .

محمد بوسعيد

تعليقات
Loading...