مديرية سيدي افني تفوز باللواء الأزرق الدولي للبيئة لأول مرة

توجت مجموعة مدارس الرازي جماعة أيت الرخاء بمديرية  سيدي إفني باللواء الأخضر الدولي للبيئة ، وذلك في إطار برنامج المدارس الإيكولوجية، الذي تشرف مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة بشراكة مع وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي.

 وترشحت المؤسسة للحصول  على الشارة الدولية ( اللواء الأخضر) خلال الموسم الدراسي 2017/2018 بمشروع بيئي متكامل يرتكز على ثلاث محاور رئيسية تهم ترشيد استهلاك الماء والطاقة وتدوير النفايات.

 وبهذه المناسبة نظمت الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة كلميم واد نون  يوم الاربعاء 12 دجنبر حفلا بالمناسبة بحضور مختلف المتدخلين حيث نوه مدير الأكاديمية السيد عبد الله بوعرفة بهذا الانجاز الذي حققته مجموعة مدارس الرازي

 من جانبه، نوه السيد المدير الاقليمية لوزارة التربية الوطنية بسيدي إفني السيد مولاي عبد العاطي الاصفر  بتجربة مجموعة مدارس الرازي في هذا المجال، باعتبارها أول مؤسسة تتوج باللواء الأخضر بمديرية سيدي إفني، وأشاد بمجهودات الأطر الإدارية والتربوية والمتعلمين والمتعلمات وجميع المتدخلين في هذا المشروع البيئي، وأشار السيد المدير الإقليمي إلى أن المديرية تولي الاهتمام الكبير لموضوع البيئة، وعملت على الرفع من عدد المؤسسات التعليمية المنخرطة في المدارس الايكولوجية بالإقليم لتصل لتسع مؤسسات تعليمية ابتدائية.

في نفس الإطار أشادت  ممثلة مؤسسة محمد السادس من اجل البيئة  بالمشروع الذي تقدمت به المجموعة المدرسية مهنئتا

بالمناسبة، الطاقم الإداري والتربوي  والمتعلمين والمتعلمات على تتويجهم بشارة اللواء الأخضر الدولية، مشيدة بمجهوداتهمالكبيرة خاصة وأن المؤسسة تتواجد بمنطقة نائية وجبلية.

  وفي  كلمة للسيد مدير المؤسسة أشاد بمجهودات الأطر التربوية والمتعلمين والمتعلمات في إنجاح هذه التجربة المتميزة، مشيرا إلى أن الانخراط الايجابي لكل الفعاليات ساهم في خلق دينامية بالمؤسسة و تنشيط الحياة المدرسية، كما جدد الشكر لكل الشركاء الذين ساهموا في هذا الانجاز وفي مقدمتهم المجلس الجماعي لأيت الرخاء وجمعية آباء وأمهات وأولياء التلاميذ ومؤسسة الجنوب وجمعية رفقاء للتنمية والأعمال الاجتماعية وجمعيات محلية.

تعليقات
Loading...