Agadir24
الجريدة الإلكترونية الأولى في الجنوب

لاجئة أوكرانية شابة تحدث مفاجأة متوقعة بعد استقبالها و احتضانها بين أحضان أسرة بريطانية.

أكادير24 | Agadir24  _ وكالات.

 

أحدثت لاجئة أوكرانية شابة مفاجأة متوقعة بعد استقبالها و احتضانها بين أحضان أسرة بريطانية.

فقد قرر رجل وزوجته استقبال لاجئة أوكرانية في منزلهما، بعدما تعاطفا مع حالتها الإنسانية، إلا أن مفاجأة حدثت بعد أيام قليلة.

وذكرت صحيفة “الصن” البريطانية أن حارس الأمن توني جارنيت (29 عاما)، وهو أب لطفلين، كان يعيش حياة سعيدة مع زوجته لورنا (28 عاما) في مدينة برادفورد في إنجلترا، مشيرة إلى أن الأمور انقلبت رأسا على عقب بعدما قررا استقبال اللاجئة صوفيا كركديم، البالغة من العمر 22 عاما، في منزلهما.

هذا، وفرّت صوفيا من مدينة لفيف الأوكرانية، واختارت المملكة المتحدة وجهة لها.

وبعد 10 أيام فقط من دخول صوفيا البيت الجديد، وقع جارنيت في حبّها، وهو الأمر الذي اكتشفته الزوجة لورنا، مما جعلها تطلب من صوفيا المغادرة.

إلى ذلك، كشفت “الصن” أن اللاجئة الأوكرانية غادرت وتبعها توني، وهو ما شكّل مفاجأة صادمة للورنا، مبرزة أنهما انتقلا معا لمنزل والدي جارنيت.

قد يعجبك ايضا
Loading...