في خطوة مفاجئة وخطيرة.. شركة مكلفة بهيئة مشروع” تغازوت باي”بأكَادير تغلق جميع المنافذ المؤدية إلى شاطئ 17 .

عبداللطيف الكامل

في خطوة مفاجئة وخطيرة استغربت ساكنة جماعة أورير،أقدمت شركة مكلفة بهيئة مشروع”تغازوت باي”بأكَادير،بإغلاق جميع المنافذ المؤدية إلى شاطئ 17المعروف لدى المصطافين المغاربة والسياح ولدى هواة رياضة ركوب الأمواج من المغرب وخارجه.

فإغلاق المنافذ المؤدية إلى هذا الشاطئ الواقع بين شاطئ أورير وتغازوت قد يضرب في الصميم ما تمت المصادقة عليه في مشروع تغازوت باي الذي خصص ممرا عرضه عشرة أمتاريربط بين إيموران وتغازوت،زيادة على توفرالمشروع  على ممرات داخلية تؤدي إلى الشاطئ.

كما أن إغلاق المنافذ سيضر كثيرا بمصالح الشباب العاطل عن العمل والذي نال صفقة كراء المربد في سياق صفقة عمومية فتحتها مندوبية التجهيز،إلا أن الشركة وبجرة قلم أقدمت في تجاوز خطيرة على إغلاق كل المنافذ المؤدية إلى الشاطئ الذي يعرف في فترة الصيف إقبالا شديدا من كل المغاربة والسياح الأجانب.

لهذا وجه شباب جماعة أورير ومعه الساكنة،شكاية إلى المسؤولين من سلطات ومنتخبين من أجل التدخل لثني الشركة عن تنفيذ هذا الإجراء غيرالقانوني والذي يتناقض على مقتضيات دفتر التحملات ولتصميم تهيئة المشروع .

 

تعليقات
Loading...