فرنسا تعيد 20 قطعة أثرية إلى المغرب،تحضيراً لإنشاء منتزه أثري يؤرِّخ للعهد الحجري في الدار البيضاء

أكادير24

أعادت جامعة بوردو إلى المعهد الوطني لعلوم الآثار والتراث INSAP… ما مجموعه 20 قطعة تمثل رفات بشرية..في شكل بقايا عظام.. تم اكتشافها خلال الحفريات في مقبرة_الروازي بالصخيرات .

ويتعلق الأمر بالموقع الذي تم إكتشافه في عام 1979.. و الذي يضم أهم مجموعة جنازات من العصر الحجري الحديث شمال المغرب،بحيث تم الكشف عن وجود ما لا يقل عن 87 مقبرة و 14 موقعًا للقى الأثرية.

وقد نُقل جزء من البقايا العظمية البشرية إلى مختبر “PACEA” التابع لجامعة بوردو الفرنسية لإخضاعها لدراسات معمقة وتأريخ مخبريّ دقيق وترميم علمي مناسب..

ومن شأن إعادة هذه الآثار الأثرية إلى المغرب أن يسمح بإنشاء قاعدة من المراجع داخل INSAP.. و التي تهدف إلى مساعدة الطلاب الشباب والباحثين المهتمين في فترة ما قبل التاريخ للمملكة.

Loading...
%d مدونون معجبون بهذه: