عراك ينتهي بجريمة قتل بشعة بطلها طالب جامعي، و ضحيتها خياط تقليدي.

أكادير24

انتهى عراك بجريمة قتل بشعة بطلها طالب جامعي، و ضحيتها خياط تقليدي .

الحدث المأساوي الذي وقع مساء أمس السبت بحي السلام في مدينة القصر الكبير، جاء بعد تلقي الهالك الذي كان يبلغ من العمر 28 سنة لطعنات بسكين حاد على مستوى البطن، ليسقط أرضا مضرجا في دمائه، قبل أن ييلفظ آخر أنفاسه في المكان، ويلوذ بعدها الجاني بالفرار إلى وجهة مجهولة.

هذا، ومباشرة بعد وقوع الحادث، حلت بعين المكان عناصر الشرطة القضائية، حيث فتحت تحقيقا في الحادث، انتهى بنقل جثة الضحية إلى مستودع الأموات بالمستشفى المدني بالقصر الكبير…

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: