“عبدة الشياطين” “يحتلون” أراضي بسوس ماسة وسط أجواء من الإستنكار العارم ، ومطالب بأخذ الحيطة و الحذر.

أكادير24
احتل “عبدة الشياطين” أراضي بسوس ماسة، وسط أجواء من الإستنكار العارم ، ومطالب بأخذ الحيطة و الحذر.
في هذا السياق، أعرب المجلس المسير للجماعة الترابية المعدر باقليم تيزنيت، عن استنكاره لما سماه “التوافد المكثف لشباب محسوبين على عبدة الشياطين وإنشاء مسرح لإحياء حفل صاخب، مشيرا، في بلاغ رسمي نشره على صفحته بالفايسبوك، بأن المجلس يستنكر ما تتعرض له بعض المناطق، من تراب الجماعة، من استغلال من طرف ما يسمى “عبدة الشيطان”، و الذين أقدموا على احتلال مجموعة من الأراضي، وأقاموا عليها مسرحا لتنفيذ طقوسها وحفلاتها الماجنة والصاخبة.
هذا، و ناشد المجلس عبر بلاغه، ساكنة المعدر الكبير بأخذ الحيطة والحذر، وإبلاغ السلطة عن أي تحرك من هذا القبيل، لإحباط أي حفل من هذا القبيل.
و في سياق متصل، ناشدالمجلس الجماعي، الساكنة بأخذ الحيطة والحذر من تحركات هذه المجموعة، مؤكدا، بأن هذه الحفلات الصاخبة والماجنة تثير حفيظة ساكنة المعدر قاطبة.
و بالمقابل، أشادت الجماعة، بدور السلطة المحلية وعلى رأسها القائد الاداري لقيادة أربعاء رسموكة، والقوات المساعدة، لمحاربة حفلات عبدة الشياطين بالمنطقة…
الصورة من الأرشيف

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: