عاجل: هذا ما تقرر في قضية رئيس الجمعية الحقوقية بأكادير المتهم بإغتصاب فتاة قاصر والتسبب في حملها

أكادير24 | Agadir2

ذكرت مصادر مطلعة لأكادير24 أن الوكيل العام بمحكمة الإستئناف بأكادير قرر قبل قليل متابعة رئيس الجمعية الحقوقية المهتمة بالأطفال, وأمر بإحالته على قاضي التحقيق بتهمة إغتصاب فتاة قاصر والتسبب في حملها.

وصرحت الأستاذة لمياء فريدي التي تنوب عن الضحية لأكادير24 أن قاضي التحقيق قرر متابعة المتهم في حالة سراح مقابل كفالة مالية قدرها 3000 درهم وإخضاعه للمراقبة القضائية وإغلاق الحدود في وجهه. مع توجيه الفتاة القاصر للخبرة الطبية.

وكانت مدينة أكادير قد إهتزت قبل يومين على وقع فضيحة جنسية مدوية بطلها رئيس جمعية حقوقية معروفة, إتهمته سيدة بإستغلال إبنتها القاصر جنسيا مدة طويلة قبل أن ينكشف أمره.
وفي التفاصيل, ذكرت مصادر مطلعة لأكادير 24 أن سيدة “أم عازبة” تقطن بمدينة القليعة ضواحي أكادير رفقة إبتنتها القاصر البالغة من العمر 14 سنة قصدت قبل حوالي سنة إحدى الجمعيات الحقوقية الخاصة بالطفولة طلبا للمساعدة في تسجيل إبنتها في الحالة المدنية, وإلتقت برئيسها الذي وعدها بتحقيق مبتغاها.
وأضافت ذات المصادر أن الأم تقدمت يوم الثلاثاء 07 يوليوز الجاري بشكاية ضد رئيس الجمعية الحقوقية المعروف بأكادير إلى  الوكيل العام بمحكمة الإستئناف تتهمه فيها بإستغلال الطفلة القاصر جنسيا مدة طويلة تزيد عن تسعة أشهر ما تسبب في فض بكرتها وحملها.

ذات المصادر ذكرت أن الأم أكدت في شكايتها أن المتهم كان يقوم بالإحتفاظ بالفتاة بدعوى القيام بالإجراءات القانونية في الوقت الذي يقول لأمها بأنه سيعتني بها. حيث تتركها معه وتذهب لعملها قبل أن تكتشف أن إبنتها ذات 14 ربيعا حامل بعد بروز بطنها.

وبعد إستفسار الفتاة عن الأمر أكدت الأخيرة أنها كانت ضحية للإغتصاب المتكرر من طرف الرئيس المتهم ما نجم عنه الحمل, حيث أن الجنين بلغ شهره الثامن.

وفور توصلها بالشكاية, قامت عناصر الدرك الملكي بالقليعة بإعتقال المتهم الذي جرى إخضاعه لتدابير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة.

تعليقات
Loading...