عاجل : إستنفار أمني كبير ضواحي أكادير بعد العثور على شاب عاري يحتضر بمنطقة معزولة، وعليه آثار حروق في جسده

أكادير24 | Agadir24

إهتزت الجماعة الترابية إنشادن، إقليم اشتوكة ايت باها، ضواحي أكادير مساء اليوم الثلاثاء 05 يناير الجاري، على وقع فاجعة جديدة بعد العثور على شاب مجرد من ملابسه بين الحياة والموت وعلى جسده العاري آثار يرجح أنها ناتجة عن تعرضه لصعق كهربائي، بجانب الطريق الوطنية رقم 1، الرابطة بين أكادير وتزنيت، ليتم نقله إلى مستشفى بيوكرى قبل أن يتم تحويله لمستشفى الحسن الثاني بأكادير.

وكشفت مصادر مطلعة لأكادير24 أن الشاب الضحية، وهو عامل زراعي كان يقطن رفقة بعض أصدقائه بدوار “تي إحيى” بجماعة إنشادن، لفظ أنفاسه الأخيرة حين كان في طريقه إلى المستشفى، بعدما تم نقله إليه بواسطة سيارة الإسعاف.

هذا، و مباشرة بعد وقوع الحادثة، خلت بعين المكان عناصر السلطات المحلية و الدرك الملكي حيث فتحت تحقيقا في النازلة، انتهى بنقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات بأكادير قصد إخضاعه للتشريح الطبي. في الوقت الذي إستنفرت فيه مصالح الدرك ببلفاع عناصرها لفك لغز الحادثة وتحديد سبب الوفاة.

تعليقات
Loading...