Agadir24
الجريدة الإلكترونية الأولى في الجنوب

عاجل:محكمة الاستئناف تصدر أحكامها على المعتقلين على خلفية حراك الريف والصحافي المهداوي.

أكادير24

قضت الغرفة الجنائية بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، في ساعات متأخرة من اليوم الجمعة بتأييد الحكم الابتدائي في حق المهداوي وحكمت عليه بثلاث سنوات سجنا نافذا، بتهمة عدم التبليغ على جريمة تهدد سلامة الدولة، وعلى ناصر الزفزافي، قائد حراك الريف، ونبيل أحمجيق، ووسيم البوستاتي وسمير إغيذ بـ20 سنة سجنا نافذا.

وأيدت المحكمة الحكم على كل من ناصر الزفزافي قائد حراك الريف ب20 سنة نافذة، رفقة دينامو الحراك، نبيل أحمجيق، ووسيم البوستاتي ثم سمير إغيد، وهي أقسى عقوبة نطقت بها المحكمة.

كما قضت هيئة الحكم، بمحكمة الجنايات بالدار البيضاء، في حق محمد الحاكي وزكرياء أضهشور ومحمد بوهنوش بالسجن 15 سنة سجنا نافذا، فيما قضت بالسجن النافذ ب10 سنوات في حق محمد جلول وكريم أمغار وصلاح لشخم وعمر بوحراس، إضافة إلى أشرف اليخلوفي وبلال أهباض.

وأدانت المحكمة 10 متهمين آخرين بالسجن النافذ 5 سنوات، ضمنهم محمد المجاوي وشاكر المخروط وربيع الأبلق وسليمان الفحيلي، إضافة إلى محمد الأصريحي وعبد العالي حود، وإبراهيم أبقوي والحسين الإدريسي، فيما أدانت المحكمة ذاتها مجموعة من المتهمين بثلاث سنوات سجنا نافذا، بينهم إبراهيم بوزيان وشقيقه عثمان، ويوسف الحمديوي، ومحمد المحدالي ومحمد النعيمي ومحمد الهاني، وفؤاد السعيدي

قد يعجبك ايضا
Loading...