+صور: شكايات مواطنين بأكادير تنتهي بتكثيف عمليات إحاشة الخنزير البري بمشاركة ما يفوق 60 قناصا.

تبعا للشكايات التي تقدم بها الفلاحون القاطنون بعدد من المناطق الجبلية التابعة لعمالة أكادير ادا اوتنان والتي سبق وأن تم نشرها بجريدة أكادير 24 قبل أسبوعين، كثفت إدارة المياه و الغابات بأكادير خلال الاسبوعين الماضيين من عمليات احاشة الخنزير البري بمختلف المناطق الجبلية وذلك بتعاون مع مجموعة من جمعيات القنص بأورير و الدراركة و امسكروض، و ذلك بتعبئة ما يفوق 60 قناصا، بالإضافة إلى الساكنة المحلية المتضررة التي انخرطت بكل عفوية من اجل تصفية هذا الحيوان الوحشي، حيث أسفرت هذه العمليات على تصفية عشرات الخنازير البرية رميا بالرصاص.

هذا، وتجدر الاشارة الى ان هذه العمليات تدخل في إطار البرنامج المكثف الذي تم تسطيره تفعيلا للتوصيات المنبثقة عن الاجتماع الذي سبق وأن عقده السيد وزير الفلاحة والصيد البحري و التنمية القروية و المياه والغابات بمدينة الرباط يوم الخميس 29 نونبر 2018، مع مجموعة من الفاعلين المحليين بجهة سوس ماسة (فلاحين، منتخبين، برلمانيين و جمعيات المجتمع المدني).

ولوحظ أن الإدارة المعنية بأكادير رفعت في الآونة الأخيرة من درجة اليقظة من أجل التدخل العاجل بمعية الساكنة المتضررة للحد من الاضرار الجسيمة التي يلحقها الخنزير بالمحاصيل الزراعية.

في هذا السياق، تمت دعوة جميع هيئات المجتمع المدني و المنتخبين و الساكنة المحلية من أجل كشف المناطق المتضررة لتمكين القناصين و المسؤولين المعنيين بتحديد المناطق و البؤر التي يتخذها هذا الحيوان ملجأ له من أجل جمع المعطيات الميدانية اللازمة لضمان فعالية ونجاعة عمليات الاحاشة.

Loading...
%d مدونون معجبون بهذه: