سلطات أكادير تنتقل إلى السرعة القصوى، وتعلن الحرب على مخالفي التدابير الوقائية لمجابهة فيروس كورونا

أكادير24 | Agadir24

يبدو أن سلطات أكادير قد مرت إلى السرعة القصوى لمواجهة المخالفين للتدابير الاحترازية المتعلقة بالوقاية من فيروس كورونا المستجد.

في هذا السياق، باشرت عناصر من السلطات المحلية مدعومة بعناصر القوات المساعدة والشرطة القضائية حملة أمنية موسعة على مستوى شاطئ أكادير، صبيحة اليوم الجمعة، تميزت بالخصوص بمواجهة المخالفين للتدابير الاحترازية المتعلقة بالوباء، كما تم تنبيه عدد من المخالفين وتوقيف آخرين لمخالفة إجراءات الوقاية.

وإلى جانب ذلك، شهدت مناطق أخرى تشديد السلطات على إلزامية ارتداء الكمامات الواقية، مع مساءلة المخالفين ومطالبتهم بأداء الغرامات المالية المترتبة عن ذلك.

يأتي هذا في الوقت الذي شهدت فيه مدينة أكادير، مؤخرا، تناميا مطردا للوباء، حيث سجلت عمالة أكادير إداوتنان يوم أمس الخميس 1 يوليوز الجاري، 40 إصابة جديدة بالوباء، إلى جانب تسجيل 16 حالة بعمالة إنزكان أيت ملول، و10 حالات بتزنيت ، و 5 حالات بكل من تارودانت واشتوكة ايت بها، وحالتان بطاطا، وهو ما رفع الحصيلة الاجمالية للإصابات بجهة سوس ماسة إلى 36736 حالة.

تعليقات
Loading...