سكان إقامة معروفة بأكادير ينددون و يؤكدون: “تعرضنا لعملية نصب خطيرة، و الحجز يطال شققنا بعد فضيحة 16 مليار”

أكادير24 | Agadir24

سكان إقامة معروفة بأكادير ينددون و يؤكدون: “تعرضنا لعملية نصب خطيرة، و الحجز يطال شققنا بعد فضيحة 16 مليار”

ندد سكان إقامة جنان أدرار بمنطقة تيكيوين ضواحي مدينة أكادير بتعرضهم لعملية نصب وصفوها بالخطيرة من طرف أحد المنعشين العقاريين، وذلك بعد اقتنائهم شققا من المنعش المذكور طالتها اختلالات عديدة.

في هذا السياق، لجأت الأسر المتضررة في بادئ الأمر إلى الاشتكاء إلى المنعش العقاري بشكل فردي لكن دون جدوى، إذ ظل الأخير يمنيهم بوعود وصفتها الساكنة ب”الكاذبة” استمرت لأزيد من 6 سنوات في ظل غياب أي حلول فعلية لأزمتهم على أرض الواقع.

وأكد سكان الإقامة المتضرورن والذين يزيد عن عددهم عن100 أسرة ، أنهم قاموا بشراء شقق لا تتطابق مع التصاميم التي اطلعوا عليها قبل الشراء، و تفاجؤوا بوجود العديد من الاختلالات سواء على مستوى البناء، إذ ظهرت العديد من التصدعات والتشققات في البنايات، و تسربات في قنوات المياة والصرف الصحي، ناهيك عن عدم إتمام أشغال الكهرباء والمرأب، إلى جانب غياب دفتر التحملات المتعلق بالإقامة السكنية، وغياب التصاميم التي طالب بها المتضررون أكثر من مرة  دون جدوى.

هذا، و لا يزال العديد من سكان هذه الإقامة تحت هول الصدمة بعد اكتشافهم أن شققهم محجوز عليها من طرف أحد الأبناك بقيمة 16 مليار و500  مليون سنتيم، مما حال دون تمكينهم من الحصول على شواهد الملكية الخاصة بشققهم، إلى حانب  فرار بعض الموثقين الذين تعاملت معهم الأسر المشترية و إلقاء القبض على آخرين كما صرحت إحدى السيدات المتضررة.

إلى ذلك، قامت الأسر المتضررة والتي تعتبر نفسها ضحية إشهار كاذب في البيع بمراسلة الجهات المعنية دون التوصل بأي رد يذكر إلى حدود الوقت الراهن، وقد قررت هذه الأسر أن  تلجأ إلى الرأي العام لفضح عملية النصب التي تعرضت لها، إلى جانب تنظيم مسيرات احتجاجية ووقفات نضالية أمام مكاتب المصالح المعنية إلى أن يتم إنصافها واسترداد كافة حقوقها.

 

تعليقات
Loading...