سد قضائي بقلب أكادير يفجر فضيحة “الخطاف الذكي” الذي هرب أسرة بدون رخصة من الدار البيضاء مقابل مالي مهم.

أكادير24 | Agadir24

تمكنت عناصر الشرطة القضائية المرابطة بحي الداخلة بمدينة أكادير من تفجير فضيحة “الخطاف الذكي” الذي هرب أسرة دون أن تتوفر على رخصة التنقل الإستثنائية من مدينة الدار البيضاء إلى أكادير مقابل مبلغ مالي مهم.

وذكرت مصادر مقربة، بأن سائق السيارة الخفيفة كان قد اتفق مع رب أسرة والذي كان بمعية زوجته وابنتيه بنقلهم من العاصمة الاقتصادية، إلى أكادير مقابل مبلغ  2000 درهم، و اوضحت ذات المصادر، بأن السائق المذكور تمكن من الوصول إلى المدينة سالكا عددا من المسالك الغير المراقبة، قبل أن يتم وضع حد لمسيرته الطويلة بحي الداخلة بأكادير.

هذا، ومباشرة بعد توقيف الموقوفين، تمت إحالتهم على النيابة العامة، و التي قررت متابعة أفراد الأسرة في حالة سراح بتهمة خرق حالة الطوارئ، وبالمقابل، تم الاحتفاظ بالسائق رهن تدابير الحراسة النظرية، في الوقت الذي تم فيه توجيه السيارة نحو المحجز البلدي بأكادير.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: