Agadir24
الجريدة الإلكترونية الأولى في الجنوب

روسيا تتهم أميركا بزعزعة العالم بعد مسلسل التصعيد و التوتر بشأن تايوان.

أكادير24 | Agadir24– وكالات

 

اتهمت روسيا الولايات المتحدة بـ”زعزعة العالم” من خلال إحداث توترات بشأن تايوان حيث يثير احتمال زيارة رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي لهذه الجزيرة غضب بكين.

وكتبت الناطق باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا عبر تلغرام: “واشنطن تزعزع العالم. لم يحل أي نزاع في العقود الأخيرة بل تم التسبب بنزاعات كثيرة”، وفقما نقلت “فرانس برس”.

من جانبه قال “الكرملين” إن زيارة بيلوسي المتوقعة لتايوان “استفزازية بالتأكيد ولن تؤدي إلا لتصعيد التوترات”.

وبدأت بيلوسي هذا الأسبوع جولة آسيوية ترفع منسوب التوتر بين واشنطن وبكين على خلفية زيارة غير مؤكدة إلى تايوان.

وشددت الصين، يوم الثلاثاء، على موقفها الرافض للزيارة المحتملة لبيلوسي إلى تايوان، مؤكدة أنها ستتخذ كل الإجراءات اللازمة للحفاظ على مصالحها.

وقالت الناطقة باسم الخارجية الصينية هوا تشون يينغ خلال إحاطة إعلامية دورية إن “الجانب الأميركي سيتحمّل المسؤولية وسيدفع الثمن في حال المساس بمصالح الصين الأمنية السيادية”.

وجاء في الإحاطة الإعلامية أن “موقف الصين من زيارة بيلوسي واضح وسنتخذ كل الإجراءات اللازمة للحفاظ على مصالحنا”.

وأضافت تشون يينغ: “علينا الاستمرار بالحوار لإبقاء شرق القارة الأسيوية منطقة آمنة”.

وأدان البيت الأبيض يوم الاثنين خطاب الصين بشأن زيارة بيلوسي المحتملة، وتعهد بأن الولايات المتحدة “لن تنخدع بالطعم أو تنجر إلى مبارزة بالسيوف، وليس لديها مصلحة في تصعيد التوترات مع بكين”.

وشدد المتحدث باسم مجلس الأمن القومي بالبيت الأبيض، جون كيربي، على أن “قرار زيارة الجزيرة المتمتعة بالحكم الذاتي التي تدعي الصين تبعيتها لها هو قرار بيلوسي في النهاية”.

كما أشار إلى أن أعضاء الكونغرس قاموا بزيارة تايوان بشكل دوري على مدار سنوات.

وأضاف أن مسؤولي الإدارة الأميركية قلقون من أن تستغل بكين الزيارة كذريعة لاتخاذ خطوات استفزازية وانتقامية، كالقيام بعمل عسكري، مثل إطلاق الصواريخ في مضيق تايوان أو حول تايوان.

قد يعجبك ايضا
Loading...