خطير وبالصور: بعد واقعة الإعتداء على الطالبة الجامعية بأكادير، عصابة إجرامية أخرى تزرع الرعب بالقليعة

أكادير24

 

إهتزت مدينة القليعة ضواحي أكادير في وقت متأخر من ليلة الخميس- الجمعة على وقع هجوم أفراد عصابة إجرامية مدججة بالسيوف على أحد المرابد،”بارك” وقاموا بإلحاق خسائر مادية جسيمة بالعديد من السيارات التي كانت مركونة هناك. ما خلف موجة من السخط لدى المتضررين وكل من عاينوا هذه الجريمة الشنعاء.

وحسب مصادر أكادير24، فقد سبق للعصابة المذكورة قبل أشهر أن إعتدت على الحارس الليلي بطريقة بشعة وقامت كذلك بتكسير العديد من السيارات. لكنه هذه المرة فر بجلده وتركهم يعيثون فسادا في سيارات المواطنين.

ويأتي هذا الحادث بعد يوم فقط من تعرض طالبة جامعية بأكادير لإعتداء شنيع إنتهى بمحاولة إغتصابها بالقوة وقطع أعصاب يديها بطريقة مروعة ما إستدعى قيامها بعملية جراحية معقدة.

وأمام هذا الوضع الأمني الكارثي، طالبت الساكنة من الجهات الأمنية التدخل لوقف هذا الإنفلات الأمني بالمنطقة الذي تسبب في زرع الرعب والخوف في نفوس المواطنين عموما والنساء بشكل خاص.

كما طالبت جمعيات المجتمع المدني من القائد الجهوي للدرك الملكي بأكادير التدخل من أجل إعادة الأمور إلى نصابها قبل فوات الأوان لأن المواطنين سيصبحون مضطرين لتطبيق شرع اليد لحماية أنفسهم.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: