حملات أمنية ليلية واسعة بأكادير لمنع التجوال والخروج من البيوت بعد الإفطار

أكادير24 | Agadir24

قامت السلطات الأمنية والمحلية بأكادير، بالنزول إلى الشارع والأحياء السكنية من جديد من أجل تنظيم حملات يومية بعد الإفطار لمنع المواطنين من مغادرة بيوتهم والتجول ليلا، في إطار تنزيل الإجراءات والتدابير التي سنتها الحكومة لمكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد.
هذا وقد توصل عامل أكادير إسوة بباقي الولاة والعمال على الصعيد الوطني بتعليمات صارمة من وزارة الداخلية، تدعوه إلى عقد لقاءات مع رجال السلطة ومصالح الأمن الوطني والدرك الملكي والقوات المساعدة، من أجل تنظيم دوريات ليلية تروم عدم السماح بمغادرة المواطنين لمنازلهم بعد حلول الساعة الثامنة من مساء كل يوم طيلة أيام شهر رمضان.
وتروم تعليمات وزارة الداخلية، تشديد الرقابة على مداخل المدن وعدم السماح بالسفر والتنقل إلا لمن يتوفرون على مبررات واضحة، إضافة إلى معاقبة الخارقين لحالة الطوارئ الصحية بالغرامات التصالحية او الإحالة على النيابة العامة في حالة عدم الأداء.
وأعلنت الحكومة المغربية، الأربعاء الماضي، عن الاجراءات المزمع اتخاذها خلال شهر رمضان المبارك، في إطار تدبير مكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد، القرار الذي أثار نقاشا واسعا وسط فئات عريضة من المهنيين وأرباب المحلات التجارية والمقاهي والمطاعم.
وبناء على ذلك، قررت حظر التنقل الليلي على الصعيد الوطني يوميا من الساعة الثامنة ليلا إلى غاية الساعة السادسة صباحا باستثناء الحالات الخاصة، كما تقرر الإبقاء على مختلف التدابير الاحترازية المعلن عنها سابقا.

تعليقات
Loading...