حزب العدالة والتنمية يتخذ إجراءا احترازيا بخصوص عضوية رئيس جماعة القليعة.

أكادير24 | Agadir24

قرر حزب العدالة والتنمية اتخاذ إجراءات احترازية تتعلق بعضوية رئيس المجلس الجماعي للقليعة، المنتمي لحزب العدالة والتنمية، وذلك على خلفية تداول صور له رفقة بعض مسؤولي حزب آخر بأحد مقراته.

وبالموازاة مع ذلك، تداولت عدة منابر إعلامية خبر انضمام رئيس جماعة القليعة للحزب الذي ظهر في مقره، وهو ما قام على إثره إخوان البيجيدي باستفسار المعني بالأمر وعقد عدة لقاءات معه للتأكد من الموضوع ومعرفة مدى صحة الأخبار الرائجة.

في هذا الصدد، أفاد بلاغ صادر عن الكتابة الإقليمية لحزب المصباح بإنزكان أن الأخيرة قررت في اجتماع عقد يوم أمس الأربعاء 16 يونيو الجاري، تعليق عضوية رئيس جماعة القليعة، محمد بكيز، من كل أجهزة الحزب.

وأضاف ذات البلاغ الذي توصلت أكادير24 بنسخة منه، أن الكتابة قررت أيضا إحالة ملف رئيس الجماعة المذكور على هيئة التحكيم الجهوية لحزب العدالة والتنمية لاتخاذ الجزاءات التنظيمية المناسبة بخصوص هذا الموضوع.

تعليقات
Loading...