تارودانت : محاصرة سيارة مشبوهة كانت متجهة لأكادير يفجر مفاجأة غير متوقعة

أكادير24 | Agadir24

تمكنت مصالح الدرك الملكي بسبت الكردان بإقليم تارودانت في ساعات متأخرة من ليلة الأربعاء-الخميس من إحباط محاولة لتهريب كمية كبيرة من المخدرات، إثر تدخل دورية لعناصر الدرك الملكي، بعدما أثار إنتباهها توقف سيارة بمنطقة معزولة قرب الطريق الوطنية رقم 10 على مشارف جماعة مشرع العين، ليتم محاصرتها قبل أن يقوم سائقها بالفرار  بإتجاه أكادير.  حيث تم إستنفار العناصر الدركية الأخرى ما مكن من حجز كميات هامة من المخدرات بفضل سرعة التدخل.

وأفادت مصادر جريدة أكادير24 الإلكترونية بأن عددا من عناصر الدرك الملكي تحت الإشراف المباشر لرئيس مركز الدرك الملكي بسبت الكردان و قائد سرية الدرك الملكي بتارودانت، نصبوا كمينا محكما للسيارة بمحطة للوقود بجماعة المهادي، قبل أن يباغتوا المستهدفين بالتدخّل، ما أسفر عن حجز السيارة المحملة بالمخدرات رغم محاولة السائق تجاوز الكمين إلا أن التوزيع المحكم لعناصر الدرك الملكي على طول المسار لم يترك المجال للسيارة للذهاب بعيدا، في الوقت الذي لاذ فيه المعنيون بالأمر بالفرار إلى وجهة مجهولة بعد تخليهم على السيارة، مستغلين عامل الليل. حيث كانت سيارة أخرى بإنتظارهم.

وأضافت المصادر ذاتها للموقع أن عملية تفتيش السيارة المحجوزة أسفرت عن ضبط أزيد من 1000 كيلوغراما من سنابل القنب الهندي، وحوالي 400 كيلوغراما من أوراق طابا، كما تم العثور بداخل العربة على عدد من الأسلحة البيضاء، عبارة عن سيوف وسكاكين مختلفة.

تجدر الإشارة إلى أن هذه العملية تندرج في إطار الجهود التي تبذلها مصالح الدرك الملكي بسبت الكردان من أجل مراقبة إجراءات الحجر الصحي وحالة الطوارئ، وكذا محاربة كافة الشوائب الأمنية أبرزها تجارة المخدرات على إعتبار المنطقة ممرا إستراتيجيا للسيارات القادمة من مدن الشمال بإتجاه مدينة أكادير والضواحي.

جدير بالذكر، أن سرية الدرك المللكي بتارودانت تمكنت خلال الأسبوع الماضي من توقيف العديد من المروجين بكافة النفوذ المجالي وذلك في إطار الحرب التي تشنها مختلف المراكز لمحاربة هذه الآفة.

تعليقات
Loading...