تارودانت: إعطاء انطلاقة عملية ” تيويزي” بقطب جماعات سيدي موسى الحمري من جماعة الدير + “صور”

أكادير24

أشرف الكاتب العام لعمالة تارودانت مساء يوم الجمعة 3 ماي 2019 على إعطاء الإنطلاقة الرسمية لعملية ” تيويزي” بجماعة الدير لقطب جماعات سيدي موسى الحمري، الذي يضم كل من جماعة الدير و إسن و سيدي موسى الحمري وسيدي الطاهر و احمر الكلالشة والمنيزلة و جماعة ، بيكودين و أركانة و تالمكانت بالإضافة إلى جماعة إيميلمايس.

عملية التويزة وهي كلمة أمازيغية معناها التعاون وتوحيد الجهود للنهوض التنموي بجماعات القطب، من خلال تسخير جميع الإمكانيات اللوجستيكية التي تتوفر عليها هذه الجماعات من أجل إنجاز وتقوية البنية التحتية وتحقيق التنمية المستدامة وكذلك ترشيد الموارد المالية من خلال تقليص ميزانية التجهيز بفضل التعاون.

وجاءت هذه المبادرة على اعتبار أن الاقليم يضم 89 جماعة والدعم المخصص للمشاريع والتنمية لن يكفي، وتوزيعه عليها سيجعل حظ كل جماعة ضئيلا وغير مفيد، لذا تم تقسيم الاقليم إلى ثمانية أقطاب: باشوية تارودانت، باشوية أولاد تايمة، قطب أولاد تايمة، قطب أولاد برحيل، قطب إغرم، قطب تالوين، قطب تارودانت، قطب سيدي موسى الحمري، والتي أعطى انطلاقتها الرسمية عامل الإقليم شهر أبريل المنصرم بجماعة الخنافيف.

عملية التويزة ستتوج بانخراط جميع الجماعات المتواجدة بذات القطب بتوقيع اتفاقيات شراكة وتعاون بينها، والتي ستلاقي نجاحا كبيرا نظرا لقدرتها على تجاوز العديد من الصعوبات التي كانت تواجه الجماعات.

من جانبه، أكد السيد رئيس جماعة الدير، أن قطب جماعات سيدي موسى الحمري يشكوا من عدة إكراهات أبرزها متعلق بالتضاريس خصوصا وأن المنطقة جبلية محتاجة لفك العزلة عن الساكنة من خلال فتح المسالك الطرقية وهو ما سيتأتى بفضل توحيد الجهود.

عبد الرحمان أسعيدي/ أكادير24

تعليقات
Loading...