بلد جديد يلغي إلزامية ارتداء الكمامة ابتداء من شتنبر القادم

أكادير24 | Agadir24

 

قررت الحكومة البرتغالية الانضمام إلى ركب البلدان التي ألغت قيد ارتداء الكمامات الواقية ضد فيروس كورونا المستجد.

في هذا الصدد، أفادت الحكومة البرتغالية، يوم أمس الخميس 29 يوليوز الجاري، بأنها تعتزم إلغاء قيد الاستخدام الإجباري للكمامات الواقية في الهواء الطلق اعتبارا من شهر شتنبر المقبل.

وأعلنت الحكومة رفع حظر التجول والقيود المفروضة على ساعات العمل بالمطاعم، نظرا للتقدم المحرز في حملة التلقيح ضد فيروس كورونا، حيث تلقى نصف السكان جرعتين من اللقاح.

هذا، وأوضح رئيس الوزراء أنطونيو كوستا أن “التطعيم ساهم بطريقة مهمة للغاية في تمكين هذه الإجراءات”، مشددا على ضرورة “عدم تجاهل الاستمرار في الوقاية وأخذ الحيطة والحذر، ذلك أن “الوباء لم ينته بعد”.

وأشار ذات المتحدث إلى أنه “سيتم إلغاء الالتزام بالكمامة في الأماكن المفتوحة اعتبارا من شتنبر، بينما سيتم السماح بإعادة فتح النوادي الليلية والحانات التي أغلقت منذ مارس 2020 في شهر أكتوبر المقبل”.

يذكر أن بلدانا عدة حول العالم كانت قررت في الآونة الأخيرة التخلي عن إلزامية ارتداء الكمامة، وضمنها الولايات المتحدة التي قررت السماح للأشخاص الذين تلقوا جرعتين من اللقاح، بعدم ارتداء الكمامة في معظم الأماكن المغلقة وفي الهواء الطلق.

تعليقات
Loading...