بالتدوينات: احتقان كبير في صفوف مئات مشجعي حسنية أكادير بسبب حافلات أخنوش و تذاكر ملعب وجدة.

أكادير24

 

تعيش المئات من جماعية فريق حسينة اكادير احتقانا شديدا على خلفية ما اعتبروه “الإقصاء” من الاستفادة من الحافلات المخصصة لنقل الجماهير السوسية إلى مدينة وجدة لحضور نهائي كأس العارش لكرة القدم بيت حنسية اكادير و الاتحاد البيضاوي يوم غد الإثنين 18 نونبر 2019..

وعبر هؤلا عن استنكارهم لما وصفوه ب:ـ”الانتقائية” والفوضى التي شابت عملية تدبير الحافلات المجانية، الأمر الذي دفعهم إلى الاستغناء عن هذه الحافلات والسفر إلى مدينة وجدة من مالهم الخاص، عوض انتظار حافلات تم توزيع الاستفادة منها بشكل غير شفاف وغامض، في وقت نفى فيه فصيل إلترا إيمازيغن نفيا قاطعا استفادته من أي دعم كيفما كان نوعه من أي جهة، و أكد بأن جل مصاريفه وتنقلاته يعتمد فيها على مصاريف ذاتية لأعضائه، ولا يقبل أن يتلقى أي دعم، معتبرا نفسه هيئة مستقلة ولا يمكن الزج بها في مثل هذه الأمور التي تقع مؤخرا.

 

هذا الاحتقان في عملية التنقل، ينظاف إليه احتقان آخر، يهم عملية توزيع تذاكر الدخول لملعب وجدة، والتي شابتها فوضى عارمة، واستفادت منها اطراف ، في حين تم إقصاء أطراف أخرى في ظروف غامضة.

وفيما يلي بعد التدوينات التي تعبر عن رأي أصحابها بخصوص هذا الاحتقان:

 

 

 

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: