“الركود” عنوان وضعية مطاعم القطاع السياحي بأكادير، وسط أصوات المهنيين التي تنادي بالتدخل للإنقاد.

أكادير24

 

يبدو أن الركود هو عنوان وضعية مطاعم القطاع السياحي بأكادير، وسط أصوات تنادي بالتدخل للإنقاد..

فمنذ فترة، تشهد أغلب المطاعم السياحية بأكادير ركودا غير مسبوق ينضاف لآخر متمثل في تراجع ملحوظ في مبيعات وعروض بعض المطاعم والملاهي الليلية التابعة لأكثر من وحدة فندقية بالمدينة خاصة باستقبال زوار مغاربة وأجانب .

هذا، وحسب شهادات بعض العاملين بالقطاع ، فإن الأمر اصبح يشهد تراجعا مستمرا بالمقارنة مع كل سنة مع تدني واضح في أجور العاملين وتأثر الكل بهذه الظاهرة التي فضل معها  البعض الانتقال لمدن مجاورة اخرى منهم اطر مختصة في مجال الفندقة والمطعمة وكذا التنشيط الفني والترفيهي ضمنهم موسيقيين وعازفين...

إلى ذلك، نادت عدة اصوات بضرورة اتخاذ المتعين وايجاد مكان الخلل للنهوض بسرعة بقطاع اصبح يعول في اكادير على عطل نهاية الأسبوع ومعه بعض المناسبات المعدودة على رؤوس الأصابع .

ِش.عـبدالرحيم

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: