الخطر الزلزالي محور عرض تحسيسي وتوعوي بأكادير.

في اطار مشروع المحطة المتنقلة الاميرة للاعائشة لرصد الزلازل لأغراض تربوية ، الذي تنظمه جمعية علوم الحياة والارض بسوس، وتخليدا لذكرى 59 لزلزال اكادير.

نظم نادي الانامل الخضراء بالثانوية الاعدادية 20 غشت يوم الثلاثاء 12 فبراير بفضاء مركز الاعلام والتواصل بالمؤسسة عرضا تحسيسيا حول الخطر الزلزالي تحت إشراف الاستاذين محمد ابوالطريق والحسن ضلال عن جمعية علوم الحياة والأرض بسوس وحضره تلاميذ السنة الثالثة اعدادي (الثالثة1و2و4 الشاغرة حصصهم)
وبعد الكلمة الترحيبية للسيد مدير المؤسسة ، بسط المؤطران عرضا قيما استهل بالتذكير بخصائص الزلزال الذي دمر مدينة اكادير في 29 فبراير 1960 (تاريخ، القوة، المركز السطــحي، البــؤرة، المناطق المتضــررة، عدد الضحايــــا) .

و وضح المؤطران الأسباب الجيولوجية لزلزال اكادير بتحليل معطيات خرائط جيولوجية واخرى بنيوية لمنطقة اكادير، وبعد ذلك انتقل المنشطين الى اظهار أهمية محطة الأميرة للاعائشة في رصد وتتبع الهزات الأرضية والفائدة التربوية منها ووجها دعوة الى التلاميذ والتلميذات لزيارتها والاستفادة من خدماتها.

وتم التركز على السلوكيات المناسبة التي يجب التحلي بها خلال تعرض الشخص للخطر الزلزالي، و الإجراءات الوقائية الواجب إتباعها (قبل ـ وأثناء ـ وبعد) حدوث الزلزال.

واختتم النشاط بعرض شريط فيديو يتضمن تمرين لكيفية التعامل مع الخطر الزلزالي في الوسط المدرسي تم انجازه من طرف أعضاء النادي البيئي بإعدادية 20 غشت. وفي الاخير أعطيت الكلمة للتلاميذ للتفاعل مع مضامين العرض من خلال طرحهم لبعض الأسئلة ومناقشة مضامين و بعض المعطيات العلميات التي تضمنها العرض.
وانتهى اللقاء في جو تربوي سليم على امل تقاسم هذه المكتسبات مع الاسرة والاقران وذلك بإعداد مجلات حائطية ومقالات تحسيسية تنشر بالموقع الالكتروني للمؤسسة وتداع في الإذاعة المدرسية.

?

تعليقات
Loading...