التحرش ينهي حياة شاب في مقتبل العمر، ويجر مسنا إلى السجن.

أكادير24 | Agadir24

التحرش ينهي حياة شاب في مقتبل العمر، ويجر مسنا إلى السجن

اهتزت مدينة آسفي مساء أمس السبت 26 دجنبر على وقع جريمة قتل راح ضحيتها شاب في الثلاثينياث من عمره، إثر تلقيه طعنات قاتلة من طرف رجل مسن يبلغ من العمر 70 عاما .

هذا، وكان الجاني والهالك على خلاف ليس هو الأول من نوعه، حيث اعتاد الهالك على التحرش بابنة الجاني، الأمر الذي استشاط غضب الأب مرات عديدة، وجعله يدخل يوم أمس السبت في خلاف ومشادات مع الهالك، قبل أن يوجه له طعنات ممتالية بالسلاح الأبيض، سببت له نزيفا حادا نقل على إثره إلى المستشفى قبل أن يفارق الحياة في قسم المستعجلات.

وأكدت مصادر من حي سانية الذي شهد هذه الواقعة، بأن الهالك من ذوي السوابق العدلية، كما أنه كان تحت وقع التخدير أثناه الشجار الذي نشب بينه وبين الجاني.

إلى ذلك، حلت عناصر السلطات المحلية وعناصر الشرطة العملية والتقنية بعين المكان فور علمها بالحادث، حيث جرى نقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات في المستشفى الإقليمي بآسفي قصد إخضاعها للتشريح الطبي، فيما تم توقيف الأب المسن ووضعه رهن تدابير الحراسة النظرية في انتظار إحالته على النيابة العامة المختصة لاستكمال مجربات التحقيق التفصيلي في النازلة.

تعليقات
Loading...