البوليساريو تهدد المغرب بشن ضربات جوية باستعمال طائرات عسكرية

أشرف ما يسمى وزير الدفاع الوطني في جبهة البوليساريو عبد الله الحبيب الإثنين الماضي في سياق التصعيد الإستفزازي ضد المغرب على تخرج دفعة جديدة من المقاتلين التابعين لما يسمى “جيش التحرير الشعبي الصحراوي”.

الغريب في الدفعة المتخرجة من هؤلاء المقاتلين تورد “الأسبوع” هو الإعلان عن تخرج مجموعة من الطيارين العسكريين و بشكل غير مسبوق منذ اندلاع الحرب بدعم جزائري في الصحراء ضد المغرب و منذ عودة المسيرة المظفرة و التحاق المغاربة بوطنهم و إخوانهم في الصحراء.

المتتبعون لقضية الصحراء اعتبروا هذا الإحتفال الإستفزازي المعلن عنه مبطن برسائل إلى المغرب أقواها أن جيش الإنفصاليين أصبحت لديه قوات جوية عسكرية بمعنى أن الجبهة أصبح بمقدورها استعمال الطيران العسكري رغم أنها لا تملك طئرة واحدة لهذا الغرض و لن تملك سوى الطائرات العسكرية الجزائرية.

تعليقات
Loading...