اشتوكة أيت باها : تجميع الأتربة بجوار طريق ينذر بحوادث سير خطيرة، وسط مطالب بتدخل الجهات الوصية لوضع حد للمشكل الحاصل.

أكادير24 | Agadir24

أعلن عدد من مستعملي الطريق الرابطة بين تين منصور وعلال توعمال، بإقليم اشتوكة آيت باها، عن استيائهم لترك الشركة المكلفة بالحفر وتمرير قنوات تحلية مياه البحر الموجهة للسقي الفلاحي، (تركها) كميات كبيرة من الأتربة بجوار الطريق المذكورة، الأمر الذي يشكل خطرا بخصوص وقوع حوادث سير مميتة، خصوصا مع غياب علامات التشوير و صعوبة المرور بأريحية في المنطقة، و منذ شهور خلت.

هذا، وتسبب هذا الوضع في إلزام سائقي السيارات و الشاحنات بضرورة المرور من الطريق المذكور ببطئ، حيث إن الأتربة المتجمعة بجواره تكاد تحجب الرؤية عن السائقين القادمين من جهة تين منصور، الأمر الذي قد يتسبب في اصطدامهم بالسيارات القادمة من الجهة المقابلة.

إلى ذلك، ذكر عدد من مواطني المنطقة في اتصالاتهم الهاتفية بأكادير 24 بأن تلك الطريق، و بسبب الأتربة المجتمعة، سبق أن شهدت حادثة سير خطيرة نجا فيها شاب بأعجوبة من موت محقق، الأمر الذي يستدعي تدخل الجهات الوصية من أجل وضع حد لهذا المشكل الذي قد يتسبب في سقوط أرواح مواطنين أبرياء.

تعليقات
Loading...