Agadir24
الجريدة الإلكترونية الأولى في الجنوب

إنزكان أيت ملول ستتعزز بـ10 مشاريع طرقية.. هذه تفاصيلها

أكادير24 | Agadir24

 

من المرتقب أن تتعزز عمالة إنزكان أيت ملول ب10 مشاريع طرقية، تم وضع آخر اللمسات عليها في لقاء جمع منتخبي العمالة بوزير التجهيز والماء، نزار بركة، يوم الإثنين 28 مارس 2022، بمقر الوزارة بالرباط.

وخلال هذا اللقاء، تم التدارس بسأن مشروع اتفاقية شراكة خاصة بدراسة وإنجاز مشاريع البنية التحتية الطرقية بعمالة إنزكان أيت ملول، وكذا المشاريع ذات الطابع البنيوي التي ترفع من جودة استقبال المشاريع التنموية للقطاع الخاص والقطاع العام على حد سواء.

وحسب ما أورده المنتخبون المشاركون في اللقاء، فإن المشاريع العشرة سيتم تنفيذها في إطار اتفاقية شراكة متعددة الأطراف، حيث رصدت لها اعتمادات مالية مهمة قدرت ب 425,30 مليون درهم.

وأوضح هؤلاء المنتخبون أن المشاريع السالفة الذكر تشمل تهيئة الطريق الوطنية رقم 10 (الإقليمية 1714 سابقا) بين أيت ملول ومطار أكادير المسيرة، والتي ستكلف 76.30 مليون درهم، إضافة إلى بناء ممر تحتي على شكل نفق مفتوح (TREMIE) على مستوى الطريق الوطنية رقم 1 بأيت ملول بكلفة 60,50 مليون درهم، فضلا عن بناء ممر علوي بالطريق الوطنية رقم 10 قرب سوق الثلاثاء (إنزكان) بكلفة إجمالية قدرها 5,10 مليون درهم.

وإلى جانب ذلك، سيتم بناء ممر علوي بالطريق الوطنية رقم 1 قرب حي تمرسيط (أيت ملول) بغلاف إجمالي يصل إلى 5,10 مليون درهم، إضافة إلى تهيئة وتقوية الطرق بجماعة أيت ملول بمبلغ يصل إلى 84,35 مليون درهم، وبناء قنطرة على وادي سوس ستكلف 36,40 مليون درهم.

ذات المشاريع تتضمن أيضا بناء طريق مداري لمركز القليعة على طول 7 كيلومترات بغلاف مالي يصل إلى 24,40 مليون درهم، وكذا تهيئة الطريق الوطنية رقم 10 بجماعة تمسية بغلاف مالي يصل إلى 8,20 مليون درهم، إلى جانب بناء مدارة على مستوى تقاطع الطريق الجهوية 114 (الطريق الوطنية رقم 10 سابقا) مع الطريق غير المصنفة المؤدية إلى مطار أكادير المسيرة بجماعة التمسية بكلفة مالية تبلغ 4,15 مليون درهم، فضلا عن إنجاز ممر تحتي على مستوى الطريق الوطنية رقم 10 في جماعة إنزكان الترابية، سيكلف 121 مليون درهم.

يذكر أن اللقاء الذي جمع وزير التجهيز والماء بمنتخبي عمالة إنزكان أيت ملول، حضره رئيس الجماعة الترابية لإنزكان، رشيد المعيفي، ورئيس جماعة أيت ملول، إسماعيل الزيتوني، ورئيس جماعة القليعة محمد بيكيز، ورئيس جماعة الدشيرة الجهادية إبراهيم الدعموش، إلى جانب رئيس مجلس عمالة إنزكان أيت ملول، محمد أملود.

ويشار أيضا إلى أن هذا اللقاء كان فرصة نقل خلالها المنتخبون للوزير بركة مطالب الجماعات الترابية بالعمالة، والتي تخص برمجة مشاريع مائية، وتعبيد الطرق والمسالك وإنجاز المنشآت الفنية التي تمكن من الربط بين الجماعات والطرق الجهوية والوطنية.

قد يعجبك ايضا
Loading...