أكادير توقع على حالة انتحار جديدة، ضحيتها شاب في مقتبل العمر، و الغموض يكتنف الحادث المأساوي.

أكادير24 | Agadir24

أوقعت مدينة أكادير  على وقع حالة انتحار جديدة، ضحيتها شاب في مقتبل العمر

و ذكرت مصادر أكادير 24، بأن حي الفرح بالمدينة، اهتز على وقع إقدام شاب كان يبلغ قيد حياته 23 سنة على وضع حد لحياته شنقا بمنزل أسرته اليوم الإثنين 31 ماي الجاري، وأوضحت المصادر نفسها، أن ظروف انتحار الهالك يلفها الغموض في الوقت الذي أرجحت فيه مصادر مقربة سبب ذلك للضغوط النفسية والمشاكل العائلية التي يعاني منها مؤخراً.

 

هذا، و مباشرة بعد وقوع الحادثة المميتة، حلت بعين المكان عناصر السلطات المحلية و الأمنية حيث فتحت تحقيقا في النازلة انتهى بنقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير لإجراء التشريح الطبي.

تعليقات
Loading...