الجريدة الإلكترونية الأولى في الجنوب

أكادير : إدانة بطل أغرب جريمة قتل بهذا الحكم

أكادير24 | Agadir24

 

تارودانت : إدانة بطل جريمة قتل تاجر معروف ووضع جثته في برميل بلاستيكي

 

قضت غرفة الجنايات بمحكمة الإستئناف بمدينة أكادير، أصدرت حكما يقضي بإدانة مرتكب جريمة البرميل ب 30 سنة سجنا نافذا بتهمة القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد.

وكشفت التحريات الأولية في جريمة قتل تاجر معروف بمدينة الدار البيضاء على يد مستخدم لديه ينحدر من منطقة إغرم بتارودانت عن تفاصيل صادمة وغير مسبوقة.

فحسب مصادر من عين المكان لأكادير24، فإن خلافا نشب بين الجاني الثلاثيني ومشغله وسط محل لبيع الملابس الجاهزة، بعد حلول موعد الإغلاق انتهى بهذه الجريمة البشعة.

وأضافت ذات المصادر أن المتهم طالب الضحية بمستحقاته المالية، إلا أنه كان دائما يماطله، إلى أن وصل اليوم الموعود، حيث عزم الجاني على الانتقام منه، ليهم بإغلاق المحل التجاري وينهال على مشغله بآلة حادة على الرأس ما تسبب في سقوطه مضرجا في دمائه، قبل أن ينهال عليه بطعنات أخرى في مختلف أنحاء جسده.

بعدها قام الجاني بوضع الجثة داخل برميل بلاستيكي وأحكم إغلاقه، قبل أن يقرر التخلص من الجثة في مسقط رأسه، حيث أخذ البرميل والجثة بداخله إلى سيارة لنقل البضائع ليضعه مع الأمتعة، وبعد وصوله لتارودانت اكترى سيارة النقل المزدوج لإيصال الجثة إلى منزله بدوار الراس بجماعة أمالو بإقليم تارودانت.

وأوضحت ذات المصادر أن الجريمة وقعت قبل أشهر، حيث استغرق الجاني كل هذا الوقت للتخلص من الجثة.

وكانت أكادير24 قد أشارت إلى أن دوار الراس بجماعة أمالو ضواحي قيادة إغرم بإقليم تارودانت قد اهتز على وقع العثور على جثة الهالك داخل برميل بلاستيكي بالقرب من أحد المنازل بالمنطقة المذكورة.

وحسب مصادر مطلعة لأكادير24، فإن الجثة المشار إليها استنفرت المصالح الدركية، حيث حل بالمنطقة قائد سرية الدرك الملكي الذي أشرف على عملية توقيف المشبه فيه بالمنطقة الجبلية المجاورة.

وأضافت ذات المصادر أن شابا من أبناء المنطقة كان يشتغل بمدينة الدار البيضاء، صرح لبعض أصدقائه بالدوار أنه قتل مشغله بمدينة الدار البيضاء وأحضر جثته في برميل بلاستيكي ورماه قرب منزله، وبالفعل تفقد هؤلاء البرميل ووجدوا الجثة بداخله، حيث أخبروا السلطات الأمنية، قبل أن يفر المشتبه فيه صوب المنطقة الغابوية بالجبل، وبعد مطاردة دامت لساعات تم توقيفه من طرف عناصر الدرك الملكي بإشراف مباشر من قائد سرية الدرك الملكي بتارودانت.


هذا، وقد تم وضع الموقوف تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.