أعمال الحفر بالساحل الشمالي لأكادير تصل قبة البرلمان

وصلت أعمال الحفر التي تقع على مستوى الساحل الشمالي لإقليم أكادير قبة البرلمان، على خلفية السؤال الكتابي الذي وجهه برلمانيو العدالة و التنمية بأكادير، كل من اسماعيل شوكري، عائشة ادبوش، و صالح المالوكي.
و أوضح هؤلاء، بأن بعض الجرافات تقوم بين الفينة و الأخرى بأعمال الحفر في بعض النقط على مستوى الساحل الشمالي لأكادير بداية من الكيلومتر 25 دون بيان السبب و الدوافع الداعية لهذا الحفر، و لا تعليق لأية لافتة تبين طبيعة المشروع و الرخص الخاصة به أو الشركة صاحبة المشروع، وهو ما كان مثار استنكار المواطنين بأكادير بخصوص الطريقة التي يتم التعامل بها مع الساحل الشمالي لأكادير الذي يعتبر فضاء حيويا على المستوى السياحي و الاجتماعي و الاقتصادي.
هذا، وتسائل برلمانيو البيجيدي عن طبيعة الأشغال التي تجري في بعض المواقع في الساحل الشمالي لأكادير، مطالبين في ذات السؤال الموجه الى وزير التجهيز و النقل و اللوجيستيك و الماء، بمعرفة نوعية المشاريع التي وضعتها الوزارة لتأهيل هذا الساحل و تطويره.

تعليقات
Loading...