Agadir24
الجريدة الإلكترونية الأولى في الجنوب

هل هي بداية مؤشر الانشقاق؟: دولة أوروبية ترفض إملاءات المفوضية الأوروبية.

أكادير24 | Agadir24

 

هل هي بداية مؤشر الانشقاق؟ سؤال يطرح نفسه بحدة بعدما رفضت دولة أوروبية إملاءات المفوضية الأوروبية، يتعلق الأمر بدولة إسبانيا.

في هذا السياق، رفض رئيس الحكومة الإسبانية ، بيدرو سانشيز ، بشكل قاطع اقتراح المفوضية الأوروبية لخفض استهلاك الغاز ، مؤكدا أن إسبانيا “لا يمكنها قبول الإملاءات ، دون مناقشة أو تشاور ، والتي سيكون لها تأثير ضار على النسيج الصناعي مع عدم وجود فائدة واضحة لأحد “. وصرح سانشيز، بذلك خلال كلمته في اجتماع اللجنة الفيدرالية لحزب العمال الاشتراكي الإسباني ، حيث كشف عن رأيه بشأن اقتراح المفوضية الأوروبية لخفض استهلاك الغاز طواعية بنسبة 15 بالمائة بحلول شهر مارس المقبل.

هذا، وأكد سانشيز أن الحكومة “ستدافع عن مصالح إسبانيا ضد الحلول المفروضة والتي هي أيضا غير فعالة”، لكنه قال إنه “مقتنع” بأنه سيتم إبرام اتفاق “متوازن لصالح أوروبا” في الأيام المقبلة. وقال سانشيز إن “الحكومة تحاول زيادة مساهمتها التضامنية الأوروبية ، وإرسال أكبر قدر ممكن من الغاز والكهرباء ، لكن يجب أن أقول إننا سندافع عن مصالحنا ضد الحلول المفروضة والتي هي أيضا غير فعالة”. ودافع، في هذا السياق، عن أن إسبانيا “تتقاسم مبادئ التضامن والوحدة” لضمان الغاز لجميع دول الاتحاد الأوروبي: وهذا ما نقوم به بالفعل ، نحن نتشارك الغاز مع الدول المجاورة لنا ، فرنسا والبرتغال “.

قد يعجبك ايضا
Loading...