هذه حقيقة “الفطر القاتل” الذي أرعب الكثيرين عبر العالم.

أكادير24 | Agadir24

انتشر الرعب في مناطق كثيرة عبر العالم، بعد انتشار عدوى فطرية قاتلة لدى مرضى فيروس كورونا في الهند، أو حتى أولئك الذين تعافوا من الفيروس.

لماذا ظهر الفطر القاتل في الهند ؟

يربط الأطباء انتشار الفطر القاتل بارتفاع عدوى كورونا في بيئة معينة، وهو الأمر الذي ينطبق على الهند التي يصاب فيها ما يقرب من 300 ألف شخص بالفيروس في اليوم.

في هذا الصدد، يكافح الأطباء في هذا البلد الذي يبلغ عدد سكانه أكثر من مليار و300 مليون نسمة، موجتين من المرض، كورونا من جهة، والفطر القاتل من جهة أخرى.

هذا، وكان الوزير الفيدرالي، ساداناندا غودا، قد أعلن يوم السبت المنصرم عن تسجيل ما يقارب من 9 آلاف حالة من الفطر القاتل في الهند حتى الآن، مما أدى إلى نقص عقار “أمفوتيريسين بي”، وهو الدواء المستخدم لعلاج الحالة.

ولم يتحدث الوزير عن عدد الأشخاص الذي توفوا بسبب هذا المرض، إلا أن وسائل إعلام هندية ذكرت أن أكثر من 250 شخصا لقوا حتفهم بسبب الفطر القاتل.

ما هو الفطر القاتل ؟

الفطر القاتل أو فطر الغشاء المخاطي أو الفطريات السوداء، هو حالة نادرة نسبيًا، تنجم عن التعرض لعفن المخاط، والذي يوجد عادة في التربة والهواء وحتى في الأنف والمخاط عند البشر.

وينتشر الفطر عبر الجهاز التنفسي ويؤدي إلى تآكل هياكل الوجه، حيث يضطر الأطباء في بعض الأحيان إلى استئصال العين جراحيًا لمنع وصول العدوى إلى الدماغ.

في هذا السياق، أكد الدكتور أشرف عقبة، رئيس أقسام الباطنة والمناعة بجامعة عين شمس، بأن “الفطر الأسود يصيب الحالات التي تعاني من نقص المناعة والسكر غير المنضبط، وأن ظهور العديد من الحالات المصابة به مؤخرًا يأتي بسبب دخول عدد كبير من المصابين للعناية المركزة وزيادة الأكسجين الرطب”.

وتابع عقبة في تصريح ل “سكاي نيوز عربية” أن “الفطر الأسود يسبب إصابات بالغة ينتج عنها تلف في الأنسجة ويحتاج لتدخلات جراحية وعلاج مضاد للفطريات”، مفسرا ارتفاع الإصابة به في الهند بكون الهنود يعانون من الإصابة بالسكر غير المنضبط بكثافة”.

هل هناك وفيات ناجمة عن الإصابة بالفطر الأسود في المنطقة العربية ؟

أثار حسام غانم الجدل بتصريحاته في جنازة شقيقه، الفنان الكوميدي سمير غانم، حيث قال أنه أصيب بالفطر القاتل في عينه قبل وفاته مباشرة.

وأكد ذات المتحدث لوسائل الإعلام بأن هذا المرض كان واحدا من الأسباب التي أدت لوفاة سمير غانم، قائلا “هو من أسوء الأمور التي قد يتعرض لها الإنسان”.

وبعد البلبلة التي خلقتها هذه التصريحات في الداخل المصري وخارجه، دخلت الإدارة المركزية لشؤون الطب الوقائي في وزارة الصحة المصرية على خط الموضوع، من أجل تهدئة الأوضاع.

في هذا الصدد، أكد رئيس الإدارة محمد عبد الفتاح، أن السلطات الصحية في مصر لم ترصد على الإطلاق ظهور “السلالة الهندية” لفيروس كورونا المستجد في البلاد إلى الآن، بالتالي لا وجود للفطر القاتل في البلاد.

وأشار ذات المتحدث إلى تصريحات شقيق الراحل سمير غانم، حيث قال أن الأنباء المتداولة عن إصابة أشخاص بـ”الفطر الأسود” نتيجة الإصابة بالسلالة الهندية “غير دقيقة على الإطلاق”.

تعليقات
Loading...