الجريدة الإلكترونية الأولى في الجنوب

نهاية مأساوية لأستاذ بالشارع العام

أكادير24 | Agadir24

 

اهتزت مدينة مراكش، أمس السبت 06 غشت الجاري على وقع حادث مروع إثر مصرع أستاذ بالشارع العام، يرجح أنه رمى بنفسه من سطح منزله بحي المحاميد وسط المدينة.

وذكرت مصادر محلية بأن الهالك كان يشتغل قيد حياته أستاذا للتربية البدنية بإحدى الثانويات بمراكش، قبل أن يتم إحالته على التقاعد المبكر، بسبب معاناته من اضطرابات نفسية.

وقد استنفر الحادث عناصر الأمن ورجال الوقاية المدنية، الذين حلوا بمكان الحادث، حيث تم نقل جثة الضحية إلى مستودع الأموات من أجل التشريح الطبي. كما تم فتح تحقيق في الواقعة لكشف ملابساتها، وذلك بأمر من النيابة العامة المختصة.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.