الجريدة الإلكترونية الأولى في الجنوب

موت الفجأة يباغث شابا عشرينيا وسط الشارع العام

أكادير 24

باغت موت الفجأة شابا في العشرينيات من عمره، قبل قليل من زوال اليوم الإثنين 19 شتنبر الجاري، وسط الشارع العام بمدينة مراكش.

وحسب ما أوردته مصادر محلية، فإن الشاب البالغ قيد حياته من العمر 24 سنة، فارق الحياة بشكل فجائي قرب “كشك” لبيع الكتب القديمة بسويقة باب دكالة بمراكش.

وأضافت ذات المصادر أن الهالك الذي كان يعمل مستخدما بأحد الفنادق، قصد “الكشك” المعني من أجل اشتراء بعض المقتنيات، قبل أن يتعرض لحالة إغماء ويتجمهر حوله عدد من المواطنين.

وأضافت المصادر ذاتها أن المصالح المختصة أكدت وفاة الشاب بسبب أزمة قلبية بعد حلولها بعين المكان، ومن تم جرى نقله صوب مستودع الأموات على متن سيارة الإسعاف.

وموازاة مع ذلك، فتحت عناصر الدائرة الأمنية 22 تحقيقا في هذه الواقعة، بتعليمات من النيابة العامة المختصة، من أجل الوقوف على ظروف وملابسات الوفاة.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.