مفاجئ بأكادير: تمديد الحجر الصحي للمخالطين للمصابة بفيروس كورونا رغم “سلبية” التحاليل، وسط تساؤلات عالقة عن سر ذلك

أكادير24 | Agadir24

علمت أكادير24، من مصادرها المطلعة بأنه تقرر تمديد الحجر الصحي للمخالطين للشابة الفرنسية المصابة بفيروس كورونا بأكادير، والذين سبق و أن تم وضعهم يوم أمس الثلاثاء 14 أبريل 2020، تحت تدابير الحجر الصحي رغم ظهور النتائج السلبية لتحليلاتهم الطبية، ما يطرح علامة استفهام وراء ذلك.

وحسب مصادر الموقع فإن تمديد الحجر الصحي، سببه الإصابة الجديدة للسائحة البولونية اليوم والتي كانت تقيم معهم في نفس الوحدة الفندقية.

و أوضحت مصادر الموقع، بأنه تم تعقيم فضاءات المأوى و محيطه الخارجي، وذلك في انتظار صدور نتائج التحاليل المخبرية التي خضع لها مخالطون آخرون في مأوى سياحي آخر للمصابة.

وكان المخاطون الثمانية، قد خضعوا للتحاليل المخبرية اليوم والتي جاءت سلبية، بعد تتبع مسار المخالطين للمصابة التي أصيبت بالفيروس، ومنهم السائق الذي سبق و أن قام بنقل المصابة التي ترقد حاليا بمستشفى مراكش إلى إحدى المناطق بسيارة الأجرة التي يقودها، إضافة إلى ثمانية أفراد آخرين 2 منهم أجانب، و 5 مغاربة منهم مستخدمون بأحد المآوي السياحية بتغازوت شمال أكادير .

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: