مغاربة يهربون مئات الملايين لشراء العقارات بإسبانيا قصد الحصول على الجنسية و مكتب الصرف يحقق !

فتح مكتب الصرف تحقيقاً بشأن تزايد أنشطة تهريب الأموال إلى إسبانيا و ذلك بعدما كشفت معطيات صادرة عن المجلس الأعلى لكتاب العدل الإسباني أن المغاربة هم الأجانب غير أوربيين الذين تصدروا خلال النصف الأول من السنة الحالية قائمة المستثمرين الأجانب في مجال العقار بإسبانيا و التي بلغت خلال الفترة نفسها 3662 عملية شراء.

و أفاد التقرير بأن وتيرة الإستثمارات العقاربة للمغاربة بإسبانيا عرفت تزايداً ملحوظاً منذ سنة 2012 خاصة بعد الحصول على الجنسية الإسبانية من قبل المواطنين المغاربة ، حيث جاء الصينيون في المركز الثاني بما مجموعه 2222 عملية شراء و الروس بـ1689 تورد “الأخبار”.

و يأتي الإقبال على شراء العقارات في إسبانيا بعد قرار الحكومة منح الجنسية لكل من يقتني أي عقار يتجاوز ثمنه 500 ألف يورو و ذلك بهدف التخلص من حوالي 900 ألف مسكن شاغر نتيجة الأزمة الإقتصادية التي عرفتها البلاد قبل حوالي 10 سنوات.

و تسمح “التأشيرة الذهبية” لمالكي العقارات في إسبانيا بالإقامة و العمل في البلد ، و التنقل بكل حرية داخل منطقة “شينغن”.

 

تعليقات
Loading...